مجموعة السياحة والسفر البريطانية «توماس كوك» تعلن إفلاسهازيارة : 48

مجموعة السياحة والسفر البريطانية «توماس كوك» تعلن إفلاسها

أعلنت مجموعة السّياحة والسّفر البريطانيّة «توماس كوك» الإثنين إفلاسها، بعد فشلها في عطلة نهاية الأسبوع في جمع الأموال اللازمة للإبقاء على المجموعة، مشيرةً إلى أنّها ستدخل في عمليّة «تصفية فوريّة». وقالت المجموعة في بيان إنّه «على الرّغم من الجهود الكبيرة، لم تُسفر المناقشات عن اتّفاق» بين المساهمين والمموّلين الجُدد المحتملين. وأضاف البيان «لذلك، خلُص مجلس إدارة الشركة إلى أنّه ليس لديه خيار سوى اتّخاذ خطوات للدّخول في تصفية إلزاميّة بمفعول فوري». وسيكون على «توماس كوك» أن تُنظّم فوراً عمليّة إعادة 600 ألف سائح من المتعاملين معها حول العالم، بينهم 150 ألف سائح بريطاني، ما سيشكّل أكبر عمليّة من هذا النوع منذ الحرب العالميّة الثانية.

التعليقات

لا توجد تعليقات كن أول معلق !
أضف تعليق
الكود الأمني